• معدلات الأسعار اليومية
  • عودة افتتاح الموقع الالكتروني للمديرية الجهوية للتجارة عنابة
  • عين السيد جلاب السعيد وزيرا للتجارة.
  • الإحتفال باليوم العالمي لحقوق المستهلك 15 مارس 2018
joomla slicebox 3d image slider

- مرسوم تنفيذي رقم 14-219 المؤرخ في 11 غشت 2014، يتمم المرسوم التنفيذي رقم 10-89 المؤرخ في 10 مارس سنة 2010 الذي يحدد كيفيات متابعة الواردات المعفاة من الحقوق الجمركية في إطار اتفاقيات التبادل الحر. (ج.ر رقم 49 المؤرخة في 20 غشت 2014)

مرسوم تنفيذي رقم 14 - 238مؤرخ في 25 غشت سنة 2014، يعدل و يتمم المرسوم التنفيذي رقم 96-205 المؤرخ في 5 يونيو سنة 1996 الذي يحدد كيفيات تسيير حساب التخصيص الخاص رقم 084-302.(ج.ر رقم 52 المؤرخةفي 14 سبتمبر 2014)

مرسوم تنفيدي رقم 14-363 مؤرخ في 22 صفر عام 1436 الموافق 15 ديسمبر سنة 2014 المتعلق بإلغاء الأحكام التنظمية المتعلقة بالتصديق طبق الأصل على نسخ الوثائق المسلمة من طرف الإدارات العمومية

تنظم وزارة التجارة يوم إعلامي تحت شعار "لنستهلك جزائري" الذي سينعقد بتاريخ 26 افريل 2015 بمقر فندق الاوراسي.

ستعمم عملية ترقية المنتوج الجزائري عبر مديريات التجارة على مستوى جميع الولايات خلال الأسبوع الممتد من 26 افريل  الى 03 ماي 2015.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

 

 بمناسبة حلول السنة الجديدة 2018 أتوجه بتمانياتي الصادقة لكل مستخدمي المديرية الجهوية للتجارة لناحية عنابة والمديريات الولائية التابعة لها من أجل المضي قدما من أجل حسن التكفل بإنشغلات المستهلكين في هذه السنة .

إن النتائج المحققة خلال سنة 2017 وإن كانت إيجابية ميدانيا تدعونا لمزيد من النجاحات ولمزيد من اليقضة والحذر لأننا مازلنا  نعاني من التسممات الغذائية ومن عدم التحكم في أمن المنتوجات والصورة ليست زاهية نفيما يخص شفافية الممارسات التجارية.إن المربع المعني بقطاع التجارة " المستهلك ، المتعامل الإقتصادي ،الموظف و الاعلام" ملزم شاء أم أبى بضرورة التنسيق والتواصل والسعي معا من أجل رقي وإزدهار إقتصاد بلدنا.

إنني على يقين بأن متصفح موقعنا باللغتين العربية و الفرنسية لمس التغير الإيجابي إن على مستوى الموقع أو على مستوى مايقدم للمستهلك من خدمات تزداد جودة من مرحلة لمرحلة ،فلا تبخلو علينا بمساهماتكم وإقتراحاتكم . إن إدارتنا كذلك مدعوة للتجديد لمواكبة كل الطموحات المشروعة لمنتسبيها في ظل الإحترام المتبادل والإنظباط .

      فلنعمل جميعا على رفع هذا التحدي الذي هو في متناول أيدينا.